تقرير خطير للـ”FBI” عن انفجار مرفأ بيروت.. هذا ما كشفه

تقرير خطير للـ”FBI” عن انفجار مرفأ بيروت.. هذا ما كشفه

خلص مكتب التحقيقات الفدرالي بعد انفجار مرفأ بيروت إلى أن كمية نترات الأمونيوم التي انفجرت كانت خُمس الشحنة التي تم تفريغها في عام 2013، مما زاد من الشكوك حول فقدان كمية من هذه المواد من الشحنة.

وقدر تقرير مكتب الـFBI في السابع من تشرين الأول 2020، والذي اطلعت عليه وكالة “رويترز” هذا الأسبوع، أن حوالى 552 طنا من نترات الأمونيوم انفجرت في ذلك اليوم، أي أقل بكثير من 2754 طنا وصلت على متن سفينة شحن مستأجرة من روسيا في عام 2013.

وفيما لم يقدم التقرير أي تفسير لكيفية ظهور هذا التناقض، أو إلى أين ذهبت بقية الشحنة، ورداً على طلب مفصل للتعليق، أحال متحدث باسم مكتب التحقيقات الفدرالي “رويترز” إلى السلطات اللبنانية.
ad

وقال ان مسؤولا لبنانيا كبيرا كان على علم بتقرير مكتب التحقيقات الفدرالي ونتائجه واتفقت السلطات اللبنانية مع المكتب على الكمية التي انفجرت، إضافة إلى أنّ العديد من المسؤولين في لبنان كانوا يعتقدون أن الكمية التي إنفجرت هي خمس الكمية الأساسية.

(يلفت موقع “iconnews ” انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره)