"كارثة" بانتظار لبنان... نائب يدق ناقوس الخطر!

 

رأى عضو كتلة "التنمية والتحرير"، النائب فادي علامة أن "لبنان أمام كارثة صحية واجتماعية ضحيتها المواطن".

وقال في بيان: "بعيدا عن الخلافات السياسية والإجتهادات الدستورية، وفي ملف يطال صحة المواطن والأمن الصحي الإجتماعي، نلفت عناية المسؤولين بأننا أمام كارثة صحية وإجتماعية في حال لم تتدخل حكومة تصريف الأعمال لإيجاد آلية قانونية بالتنسيق بين رئاسة الحكومة ووزارتي الصحة والمالية للسير بالعقود الموقعة مع المستشفيات عن العام 2022 و العام 2023 خلال المهل القانونية المحددة، قبل أن تتوقف وزارة الصحة عن تغطية المرضى اللبنانيين".

وأشار الى "أننا سندخل حينها في أزمة إستشفائية يكون ضحيتها المواطن المنهك أساسا بفعل الوضع المعيشي المتردي".

(يلفت موقع “iconnews ” انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره)