وهاب: المشكلة ليست عند ميقاتي.. ولا أرى إلا جوزاف عون لرئاسة الجمهورية

وهاب: المشكلة ليست عند ميقاتي.. ولا أرى إلا جوزاف عون لرئاسة الجمهورية

ذكر رئيس حزب “التّوحيد العربي” ​وئام وهاب​، “انني ضد الفراغ في السلطات والحكومة لديها أدوار لتقوم بها، والمشكلة ليست عند رئيس حكومة تصريف الأعمال ​نجيب ميقاتي​، بل هي عند المسيحيين وتحديداً عند الموارنة”.

ورأى في حديث لبرنامج “هنا بيروت” على الجديد، أن “رئيس حزب “القوات اللبنانية” ​سمير جعجع​ يخاف من التسوية ويغامر هو ورئيس التيار “الوطني الحر” ​جبران باسيل​ للذهاب إلى عقد إجتماعي جديد، وبالتالي ميقاتي غير مسؤول عن ​الفراغ الرئاسي​ ورئيس تيار “المردة” ​سليمان فرنجية​ لا يحتاج شهادة بمسيحيته وهو أكثر مرشح يجمع نواب”.


واشار وهاب، إلى أن “باسيل يعرف أنه لا يمتلك الحظوظ لرئاسة الجمهورية ولن يستطيع تعطيل دور مجلس الوزراء، وإذا اتفق مع جعجع لن يأتي فرنجية وأنا لا أرى إلا قائد الجيش ​جوزاف عون لرئاسة الجمهورية​”، مؤكداً أن “حزب الله” ليس لديه “فيتو” على جوزاف عون”.

واضاف أن “لا أحد في لبنان يستطيع أن يكون ضامناً لسلاح المقاومة أو نزعه”، لافتاً إلى أن “هناك حديث بين سوريا والسعودية قد تظهر نتائجه بعد رأس السنة ورئيس الحكومة السابق ​سعد الحريري​ إختار الخروج من السياسة​ على أن يكون رأس للفتنة في لبنان”.

(يلفت موقع “iconnews ” انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره)