أجهزة تنفّس ومعدات طبية تقدمة من أرسلان لدائرتي حاصبيا وراشيا 

أجهزة تنفّس ومعدات طبية تقدمة من أرسلان لدائرتي حاصبيا وراشيا 

 


تفقد عضوا المجلس السياسي في الحزب الديمقراطي اللبناني مدير الداخلية لواء جابر و د.نزار زاكي دائرتي راشيا والبقاع الغربي وحاصبيا ومرجعيون في الحزب.

وإطلعا من رئيس دائرة راشيا والبقاع الغربي يحيى حمص وأعضاء هيئة الدائرة ورؤساء الوحدات، على سير العمل الحزبي والتنظيمي ونشاط الدائرة، حيث وضعا بصورة النشاطات للوحدات الحزبية والمشاكل التي تعاني منها، كما تطرق البحث في آلية العمل المستقبلية حيث سيتم إطلاق عمل المستوصف الخيري في راشيا والذي سيشكل دعماً صحياً لأبناء المنطقة. 

وتم تقديم أجهزة تنفس (أوكسجين) وتجهيزات ولوازم صحية تقدمة من رئيس الحزب الأمير طلال أرسلان. 

وإستكمل جابر وزاكي جولتهما، حيث إلتقيا رئيس دائرة حاصبيا ومرجعيون بسام كازيلا وأعضاء هيئة الدائرة ورؤساء الوحدات، حيث تم وضعهما في صورة نشاط الدائرة والعمل ضمن الوحدات الحزبية، والخطط التي تنوي الدائرة القيام بها في ظل جائحة كورونا وما يعانيه أهالي المنطقة من مشاكل إجتماعية. 

وتسلمت الدائرة من جابر أجهزة تنفس ومستلزمات طبية تقدمة من رئيس الحزب. 

وأكد جابر "دعم الحزب والقيادة لعمل الدائرتين والجهوزية التامة لكل ما يطلب منهم، فواجبنا الوقوف إلى جانب أهلنا"، مشيراً إلى أن "الوضع السياسي الموجود في لبنان حالياً يؤكد صوابية مواقف رئيس الحزب، وفيما يتعلق بتشكيل الحكومة كان لقاء خلدة واضحاً بإصرارنا على تحصيل حقوق طائفة الموحدين الدروز، وما جرى من تأييد للمواقف التي إتخذت دليل على أحقية المطالب المطروحة". 

ولفت جابر إلى أن "رئيس الحزب الأمير طلال أرسلان كان من أول المطالبين بضرورة عقد مؤتمر تأسيسي، وما نراه اليوم على الساحة المحلية وما نتج عن هذا النظام الذي أوصلنا اليوم إلى المشاكل وتفشي الفساد وأزمات محلية يجب أن يشكل حافزاً على ضرورة عقد هذا المؤتمر، ونؤكد على أننا مع قيام دولة مدنية تحفظ حقوق المواطنين بشكل متساوي، ولحين تحقيق ذلك فإننا لن نسمح لأحد بالتطاول على حقوقنا كطائفة مؤسسة في هذا البلد والتي قدمت الكثير من التضحيات ليبقى لبنان".

(يلفت موقع “iconnews ” انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره)