لجنة الأسير سكاف: للضغط على فرنسا حتى الإفراج عن جورج عبد الله

لجنة الأسير سكاف: للضغط على فرنسا حتى الإفراج عن جورج عبد الله

دعت لجنة عميد الأسرى في السجون الإسرائيلية يحيى سكاف، في بيان، “الدولة اللبنانية باركانها كافة والقوى الحية في الوطن العربي وأنحاء العالم، إلى رفع الصوت عاليا والضغط بالوسائل المتاحة كافة على الحكومة الفرنسية حتى الإفراج عن الأسير اللبناني جورج عبد الله”.

واعتبرت اللجنة أن “اعتقال جورج عبد الله حتى يومنا هذا هو وصمة عار على جبين الدولة الفرنسية، والمنظمات الدولية التي تدعي الدفاع عن الحريات، لأن محكوميته إنتهت منذ أكثر من 20 عاما، وهذا الإعتقال يعتبر تعسفيا ورضوخا من قبل الدولة الفرنسية أمام الضغوطات الأميركية والصهيونية لعدم الإفراج عنه”.

وأكدت أن “قضية جورج عبد الله ستبقى حاضرة في وجدان كل حر وشريف، إلى أن يعود إلى وطنه وعائلته مرفوع الرأس والجبين، حيث ستقام له الإحتفالات على امتداد الوطن، لأنه لم يرضخ للضغوطات التي تعرض لها ليقدم إعتذاره عن مواقفه الوطنية، بل ازداد إصرارا على التمسك بموقفه من القضايا المحقة للشعوب المضهدة، ولا سيما قضية الصراع مع العدو الصهيوني، ودفاعه عن الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة”.

ووجهت اللجنة “التحية للمناضل جورج عبد الله بمناسبة ذكرى ميلاده الـ70، آملة أن يحتفل بعيد ميلاده المقبل بين عائلته وأصدقائه”.

(يلفت موقع “iconnews ” انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره)