الصيدليات: نعلن توقفنا " قسريا " يوم الجمعة

الصيدليات: نعلن توقفنا

صدر عن تجمع أصحاب الصيدليات البيان الآتي: بعد الوعود المتكررة التي أطلقها مستوردو الادوية بتسليم الصيدليات احتياجاتها من الدواء، وبعد مرور اكثر من شهر على توقفهم شبه الكامل عن التسليم وخصوصا أدوية الامراض المزمنة التي يصلنا من بعضها شهريا قطعة او قطعتين بينما البعض الاخر لا يصل منه شيء. كما ان مخزوننا من حليب الأطفال قد نفذ بالكامل في حين نجده متوفراً على صفحات التواصل الاجتماعي وبأسعار مضاعفة مما يدل على ان هناك من يحتكره بالتعاون والتنسيق مع بعض التجار او من يعمل معهم. اننا ومن باب إحساسنا بالمسؤولية تجاه الناس وشعورنا بمعاناتهم التزمنا بصرف الادوية التي بحوزتنا لمستحقيها من المرضى دون ان يدخل بالمقابل الا القليل مما أدى الى فراغ الرفوف من معظم الادوية وخصوصا الادوية المزمنة وادوية المضادات الحيوية الضرورية لعلاج الحالات الحادة. ومن هنا فإننا نجد أنفسنا امام حائط مسدود لجهة تأمين الادوية لمرضانا ولذلك فاننا نعلن عن توقفنا القسري عن العمل يوم الجمعة المقبل ٢٠٢٠/٦/١١واطلاق صرخة بوجه المسؤولين عن الازمة باننا لامسنا الخطوط الحمراء والامن الصحي والدوائي والغذائي اصبح مهددا بشكل جدي اذا لم يتم اتخاذ التدابير الضرورية التي تؤمن وصول الادوية وحليب الاطفال للصيدليات لسد حاجة المرضى والاطفال. على ان يتبع ذلك تحركات تصعيدية اخرى تتناسب مع الواقع المزري الذي اوصلنا اليه من يفترض انهم يتحملون مسؤولياتهم تجاه صحة الناس وأمنهم الصحي والغذائي.
 

(يلفت موقع “iconnews ” انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره)